الرئيسية » سلطة ومجتمع »

الملك يوافق على أشغال المجلس الأعلى للقضاء

أعطى الملك محمد السادس رئيس المجلس الأعلى للقضاء موافقته على أشغال المجلس برسم دورته العادية التي ابتدأت يوم ثاني أبريل 2013.

الملك محمد السادس

الملك محمد السادس

وأفاد بلاغ لوزير العدل والحريات نائب رئيس المجلس الأعلى للقضاء أن الملك رئيس المجلس الأعلى للقضاء أعطى موافقته على أشغال المجلس برسم دورته العادية التي ابتدأت يوم 21 جمادى الأولى 1434 الموافق لثاني أبريل2013، مشيرا إلى أن نتائج اجتماعات المجلس تضمنت العديد من النقط المتعلقة بالتقاعد والترقية والتكليف والتعيين في مناصب المسؤولية والتعيين في محكمة النقض والانتقالات والتأديب وتعيين قضاة جدد.

وأضاف البلاغ أنه تقرر تمديد حد سن التقاعد بالنسبة ل105 قاضية وقاض وإحالة 51 قاضية وقاضيا إلى التقاعد إما بطلب منهم أو لبلوغهم حد سن التقاعد فيما تمت ترقية 149 قاضية وقاضيا من الدرجة الأولى إلى الدرجة الاستثنائية، منهم خمسة كانوا مكلفين في هذه الدرجة وترقية 32 قاضية وقاضيا من الدرجة الثانية إلى الدرجة الأولى وترقية 155قاضية وقاضيا من الدرجة الثالثة إلى الدرجة الثانية، منهم 24 كانوا مكلفين في هذه الدرجة.

وفي ما يتعلق بالتكليف أبرز المصدر ذاته أنه تقرر تكليف سبعة قضاة في الدرجة الأولى فيما تم تعيين 48 مسؤولا قضائيا انتقالا أو تنصيبا جديدا فضلا عن تعيين 31 قاضية وقاضيا للعمل بمحكمة النقض.

وبخصوص الانتقالات قال البلاغ ذاته، إنه تمت دراسة جميع الطلبات بناء على معايير اعتمدها المجلس لأول مرة والتي أسفرت عن الاستجابة ل 412طلبا للانتقال من محكمة إلى أخرى ونقل 26 قاضيا إلى محاكم استئنافية لسد الخصاص الذي حصل في هذه المحاكم على إثر الاقتراحات المقدمة في مختلف المواضيع التي عرضت على المجلس، في احترام تام لمقتضيات الدستور فضلا عن نقل 81 قاضيا على إثر ترقيتهم.

وأضاف البلاغ ذاته أن المجلس الأعلى للقضاء نظر، في إطار مساطر تأديبية في وضعية مجموعة من القضاة بسبب ما نسب إليهم من إخلالات مهنية وسلوكية، حيث قرر تبرئة ثلاثة قضاة وعزل أربعة قضاة وإحالة خمسة قضاة على التقاعد التلقائي والإقصاء المؤقت عن العمل لتسعة قضاة والتأخير عن الترقي من رتبة إلى رتبة أعلى لقاض واحد والإنذار في حق قاضيين اثنين فيما تم تأجيل البت في حالة قاضيين اثنين.

وبخصوص تعيين قضاة جدد، ذكر البلاغ أنه تم تعيين مائتين وسبعة وتسعين (297) قاضيا جديدا يمثلون الفوج (37) للملحقين القضائيين، والذين تقرر أداؤهم اليمين القانونية يوم الجمعة القادم على الساعة الرابعة بعد الزوال بمحكمة الاستئناف بالرباط (ملحقة مدينة سلا).

وأكدت وزارة العدل والحريات أنه تقرر نشر تفاصيل نتائج أشغال المجلس الأعلى للقضاء على موقع الوزارة، مضيفة أنه ينتظر تعيين الفوج 38 من الملحقين القضائيين في بحر الشهور المقبلة مما سيسمح بسد الخصاص ببعض المحاكم، وتلبية طلبات القضاة الراغبين في الانتقال.

أكتب تعليقك