الرئيسية » تربية وتعليم »

مقر إدارة م. م. أولاد بوربيع بإقليم العرائش يتعرض لمحاولة حرق

تفاجأ أساتذة وتلاميذ م. م. أولاد بوربيع التابعة لجماعة الزوادة بإقليم العرائش، صبيحة يوم الثلاثاء 10 شتنبر 2013م والذي صادف عيد المدرسة، بأعمدة من الدخان كانت تتصاعد من إدارة المؤسسة، ليتبين أنها محاولة لحرق الإدارة بما فيها من وثائق ومعدات متمثلة في ملفات التلاميذ وأرشيف المعاملات المالية وملفات الأساتذة بالإضافة الى الوسائل التعليمية والإلكترونية التي تتوفر عليها المؤسسة.

باب مقر الإدارة

باب مقر الإدارة بعد تعرضه لعملية الحرق

ولحسن الحظ فإن محاولة الحرق هذه لم تتسبب في خسائر على مستوى معدات الإدارة السالفة الذكر، ولازال التحقيق جاريا من طرف رجال الدرك لمعرفة الفاعل، علما أن مثل هذا الفعل  يعتبر جرما جنائيا يعاقب عليه بالسجن من 5 الى 20 سنة وغرامة مالية.

جانب من ملفات التلاميذ

جانب من ملفات التلاميذ

يُذكر أن مدير م. م. أولاد بوربيع قد تم إعفاؤه من مهامه الإدارية بسبب مجموعة من الاختلالات المالية والتربوية والإدارية.

أكتب تعليقك

نبذة عن

أستاذ التعليم الابتدائي.

عدد المقالات المنشورة: 2.

خلاصات أنس العسراوي