الرئيسية » ثقافة وفن »

تحسن طفيف في الحالة الصحية لهشام بهلول بعد إصابته في حادثة سير

أكد رئيس النقابة المغربية لمحترفي المسرح مسعود بوحسين أن حالة الممثل المغربي هشام بهلول الذي يرقد في مستشفى ابن سينا بالرباط بعد إصابته في حادثة سير مساء الأحد الماضي سجلت تحسنا طفيفا لكنه لم يتجاوز بعد مرحلة الخطر، إذ تم تسجيل بعض ردات الفعل البسيطة من لدن هشام الذي مازال في غيبوبة، الأمر الذي يعد مؤشرا مشجعا على تحسن تدريجي ونسبي في حالته الصحية.

هشام بهلول

هشام بهلول

وكان هشام بهلول قد خضع لعمليتين جراحيتين قصد جبر الكسور التي أصيب بها على مستوى الأطراف السفلى والعليا.

وأوضح المصدر أن الفحوص التي أجريت حتى الآن تفيد بتحسن طفيف في الحالة الصحية للفنان، غير أن زيارته مازالت ممنوعة في قسم الإنعاش الذي يرقد به بمستشفى ابن سينا، تحت الرعاية الطبية للبروفيسور علي الكتاني، أخصائي التخدير والإنعاش في المستعجلات الجراحية.

ومن جهته، أكد شقيق الفنان محمد بهلول أن أسرته “تعقد الأمل على التحسن الطفيف جدا الذي طرأ على حالة هشام، من أجل تجاوز المرحلة الحرجة التي يمر منها”.

وباسم عائلة الفنان أعرب محمد بهلول عن امتنانه للالتفاف الذي حظي به هشام بهلول من قبل الجمهور المغربي وأعضاء الوسط الفني، ومن داخل المملكة وخارجها، منذ تعرضه لحادثة السير إثر اصطدامه بسيارة نقل صغيرة على الطريق الرابطة بين بوزنيقة والمحمدية.

أكتب تعليقك