الرئيسية » ثقافة وفن »

فيلم “يا خيل الله” لنبيل عيوش يفوز بجائزة الإبداع الفني بمهرجان الإسكندرية السينمائي

فاز الفيلم المغربي “يا خيل الله” للمخرج نبيل عيوش بجائزة الإبداع الفني ضمن فعاليات مهرجان الإسكندرية السينمائي لدول البحر المتوسط، الذي اختتمت فعاليات دورته ال 29 مساء أمس الأحد.

فيلم "يا خيل الله" لنبيل عيوش يفوز بجائزة الإبداع الفني بمهرجان الإسكندرية السينمائي

فيلم “يا خيل الله” لنبيل عيوش يفوز بجائزة الإبداع الفني بمهرجان الإسكندرية السينمائي

وتسلم جائزة الفيلم المغربي الممثل محمد مفتاح، الذي كرمه مهرجان الإسكندرية ضمن نخبة من نجوم السينما العربية.

كما توج الفيلم المغربي “يا خيل الله” بجائزة أحسن سيناريو للكاتب المغربي جمال بلماحي.

وسبق أن فاز فيلم”يا خيل الله”  بجائزة “فرنسوا شالي” من “كان”، وجائزة لجنة التحكيم الخاصة للمهرجان الدولي للفيلم الفرنكفوني بنامور، والجائزة الكبرى للدورة 57 للأسبوع الدولي للسينما ببلد الوليد.

وحصد الفيلم الفرنسي “أولين” جائزة أفضل فيلم في المهرجان. وحصلت بطلة الفيلم اليوناني “متعة” على جائزة أحسن ممثلة في حين ذهبت جائزة أحسن ممثل لبطل الفيلم السلوفيني “بطل شنغهاي”.

وفي المسابقة الرسمية ذاتها التي تنافس فيها 14 فيلما روائيا طويلا من 14 دولة أجنبية وعربية حصلت المخرجة المصرية هالة لطفي على جائزة أحسن مخرج عن فيلمها “الخروج للنهار” ، الذي نال أيضا ثلاث جوائز أخرى في (مسابقة بانوراما السينما المصرية) هي أحسن مخرج وأحسن فيلم.

وحصل على جائزة أفضل فيلم روائي قصير فيلم “كيف تراني” للمخرجة سعاد شوقي، وجائزة لجنة التحكيم الخاصة لفيلم “الترجمان” للمخرج عبد الله الجابري.

يذكر أن الدورة ال29 لمهرجان الإسكندرية السينمائي الدولي شهدت مشاركة 140 فيلما من 27 دولة.

وشارك في المسابقة الرسمية ضمن مسابقة سينما البحر المتوسط، 14 فيلما من 13 دولة، هي المغرب “يا خيل الله”، وكرواتيا “سكوت”، والبوسنة “المنحنى”، وألبانيا “صراع مسرحي”، وإيطاليا بفيلمي “العيون الزرقاء” و”فراغ”، وفرنسا “اومبلين”، وسلوفينيا “غجر شنغهاي”، ومصر “الخروج للنهار”، وسوريا “مريم”، واليونان “سعادة”، وإسبانيا “الصمت التام”، وتركيا “ليلية الصمت” والجزائر “زبانا”.

أكتب تعليقك