الرئيسية » سلطة ومجتمع »

ساكنة أديس نإغير بمركز تنغير بلا كهرباء في القرن 21 (فيديو)

تعاني  ساكنة حي  أديس نإغير  فوق  جبل إغير بمركز مدينة تنغير منذ  استقرارها بالمنطقة وبناء منازلها بعد  ابتياعها البقع الأرضية من  ملاكها الأصليين التابعة للأراضي السلالية  لقبيلة ودوار إمزيلن بتنغير من انعدام الخدمات  الأساسية من  كهرباء، وصلت عند  بعض  الأسر والعائلات إلى أزيد من عشرة سنوات ناهيك عن غياب خدمات جمع الأزبال، وتطهير المياه العادمة بالرغم تمركزها في وسط المدينة.

 انعدام الخدمات  الأساسية من  كهرباء، وصلت عند  بعض  الأسر والعائلات إلى أزيد من عشرة سنوات

انعدام الخدمات الأساسية من كهرباء، وصلت عند بعض الأسر والعائلات إلى أزيد من عشرة سنوات

وكانت ساكنة هذا الحي في مقدمتها نساء الحي اللائي اجتمعن في غياب أزواجهن لظروف العمل في النهار يطالبن المسئولين والسلطات المحلية بإيجاد حلول عاجلة وفورية لمشكل الكهرباء الذي اعتبرنه عائقا وثقلا كبيرا على حياتهن ومعيشهن اليومي والعائلي.

نساء الحي اللائي اجتمعن في غياب أزواجهن لظروف العمل في النهار يطالبن المسئولين والسلطات المحلية بإيجاد حلول عاجلة وفورية لمشكل الكهرباء

نساء الحي يطالبن المسئولين والسلطات المحلية بإيجاد حلول عاجلة وفورية لمشكل الكهرباء

وعبرن عن معاناتهن وألالامهن واستيائهن الشديد من الآثار المترتبة عن غياب الكهرباء  على الأطفال في دراستهم، حيث تسبب  في العديد من المشاكل لأسرهن وعائلاتهن ولأبنائهن في متابعتهم العادية لدراستهم، وأكدت إحدى النساء أن أحد أبنائها سبب له غياب الكهرباء أزمة نفسية واجتماعية اضطرته للخروج من المدرسة في الصف السادس ابتدائي.

الآثار المترتبة عن غياب الكهرباء  على الأطفال في دراستهم

الآثار المترتبة عن غياب الكهرباء على الأطفال في دراستهم

ويشكل الظلام الدامس الذي يحل على هذه الطريق غير المكهربة والمؤدية لمنازلهم خطرا شديدا على الساكنة خاصة التلاميذ منهم، ويجعلهم ذلك عرضة لمخاطر عديدة قد تواجههم أثناء عودتهم من المدرسة الابتدائية المضايق بمركز المدينة.

       ساكنة أديس نإغير بمركز تنغير بلا كهرباء في القرن 21

ساكنة أديس نإغير بمركز تنغير بلا كهرباء في القرن 21

ويضطر التلاميذ في الليل بعد العودة من المدرسة مثقلين بالواجبات المدرسية إلى استعمال الشمع أو القناديل التقليدية أو المصابيح ”اللامبا” التي تعجز معها أعين وعقول الأطفال أمام ضوءها الباهت الخافت عن مراجعة دروسهم وإنجاز تمارينهم المنزلية، وتعجز معهم باقي الأسرة أو العائلة عن قضاء وإنجاز حاجاتها وأغراضها المنزلية بشكل عادي ومستقر.

       ساكنة أديس نإغير بمركز تنغير بلا كهرباء في القرن 21

ساكنة أديس نإغير بمركز تنغير بلا كهرباء في القرن 21

ويشكو الحي أيضا حسب تعبير إحدى النساء من انتشار بعض الجرائم والظواهر الاجتماعية الخطيرة من طرف مجموعة من المنحرفين واللصوص الذين يهددون الساكنة أحيانا في بيوتهم وأعراضهم وحياتهم ومستقبل أبنائهم وشبابهم ويعرضهم للظواهر والانحرافات الاجتماعية والأخلاقية والنفسية.

وصرحت  إحداهن أن غياب الكهرباء يضطر زوجها أحيانا للبقاء في مركز المدينة لمشاهدة  التلفزيون والغياب عن المنزل أحايين أخرى بسبب  صعوبة اعتلاء الجبل والعودة بالليل  لمنزله  خوفا من التعرض للصوص أو لأحد المنحرفين أو المدمنين له، أو بسبب الملل من  المنزل بدون  كهرباء.

يضطر زوجها أحيانا للبقاء في مركز المدينة لمشاهدة  التلفزيون والغياب عن المنزل

يضطر زوجها أحيانا للبقاء في مركز المدينة لمشاهدة التلفزيون والغياب عن المنزل

ولم  يخلو  كلام الساكنة أيضا من مطالبتها المسئولين المحليين الاستفادة من خدمات جمع الأزبال والنفايات المنزلية، على غرار  باقي  الأحياء والدواوير الأخرى حتى لا تضطر مرة  أخرى إلى رمي القمامات المنزلية بأحد المطارح المحاذية لمساكنها التي تراكمت فيها الأزبال منذ سنوات، أضحت مرتعا  للجراثيم  والميكروبات والحشرات  الضارة، وحاملة  للروائح  الكريهة، وأصبحت بؤرة للأمراض الخطيرة والفتاكة، المهددة لصحتهم وراحتهم  واستقرارهم المعيشي والعائلي.

طالبتها المسئولين المحليين الاستفادة من خدمات جمع الأزبال والنفايات المنزلية

طالبتها المسئولين المحليين الاستفادة من خدمات جمع الأزبال والنفايات المنزلية

ويذكر أن  أشغال مشروع  تطهير المياه العادمة  بالحي قد توقفت لمدة بعد الشروع الشركة المكلفة في  عملها مرة  أخرى  في  الآونة  الأخيرة لأسباب تجهلها  الساكنة على حد قولها.

وهناك آراء لم تتأكد لحد الساعة تفترض أن خطأ تقنيا في مخطط الحفر والإنجاز اضطر المهندس  المكلف  بالمشروع  لتوقيف  العمل وردم ما  تم  حفره وإعادة  العمل  والإنجاز وفق المخطط المرسوم .

وجدير  بالإشارة أيضا أن بعض  ساكنة جنوب دوار  تجماصت لم تستفيد بدورها لحد الساعة من خدمات  الكهرباء رغم  مرور  زمن  طويل على بناء  بقعها  الأرضية الواقعة تقع  ضمن  الأراضي  السلالية  لقبيلة  ودوار  تجماصت.

أكتب تعليقك

نبذة عن

عدد المقالات المنشورة: 4.

خلاصات حسن أعبدي